الساحات الاردنيه

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


منتديات الساحات الاردنيه يبحث شؤون الاردن الاقتصاديه والاجتماعيه والتاريخيه والرياضيه والفنيه والتراث
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  دابوقدابوق  بحـثبحـث  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  
اللهم حرم وجه من يقرأ هذه الرسالة عن النار واسكنه الفردوس الأعلى بغي حسابوردر
سبحان الله والحمد لله ولااله الا الله والله اكبرورد
أهلا وسهلا بكم في منتديات ساحات دابوقورد ونتمى لكم قضاء اسعد الاوقات معنا   ورد  ونعلمكم ان جميع المواضيع التي في المنتدى لا تعبر عن وجهه نظر ادارة المنتدى ومشرفيها بل تعبر فقط عن وجهه نظر كاتبه  ورد       
      
                                    
قال تعالى ( وان ليس للانسان الا ماسعى) صدق الله العظيمورد

الصادق سابق والصابر لاحق والغافل غارق ورد

سعة الفكر تزيد في الايمان ، وذكر النعم تزيد في المحبة ورد

صفات القلوب في الدنيا ، لباس الاجساد يوم القيامة ورد

من جلب لنفسه الاعذار فقد ظلمها ورد

لا تقطع حبل رجاءك من الله ولو بعمل صالح تعمله ورد

حقيقة التقوى ان لاتعص الله في الخلوه ورد

الرضا راحة للقلب والقناعة راحة للنفس وهما اصل السعادة ورد

في الاخرة عقبة شديدة لايتجاوزها الا المخلصون!ورد

ذا نافسك الناس على الدنيا فاتركها لهم واذا نافسوك على الاخرة فامض معهم ورد

اختر من الاصحاب الاخيار في الدنيا من تود مجاورتهم في الجنة ورد

اول الغيث قطرة ، واول البكاء عبرة،واول السير خطوة ورد

مااخذ من غير حله ، وضع في غير محله ورد

اذا تعسر امر فلا تيأس ، فالمعارك تنجب الاقوياء ورد

ارغب في صغائر الخيرات فانها تعظم عليها الحسرات ورد

قلة مع اتقان خير من كثرة مع نسيانورد

كل درهم تنفقه في معصية الله فانت بذلك: خائن وجاحد ومسرفورد

القرب على قدر المحبة ، والاثر على قدر التعظيمورد


 

التقوى خير زادك ، وحسن الخلق راس مالكورد

من علامات المحبة: كثرة ذكر المحبوبورد

 مكانتك عند النبي على قدر مكانته عندك صلى الله عليه واله وسلمورد

لباس التقوى تقوى القلوب ، وتقوى القلوب تعظيم شعائر اللهورد

اذا رايت عيبا من احد : فاستره واحسن الظن به وانصحهورد

من رضي بالدون فهو تحت التراب مدفونورد

من رضي بالغفله لم تنفعه المهلهورد


من فكر بالتوبة قبل الذنب وقع فيه ثم لا يتوبورد

 

 

طلب الارداة قبل تحقيق التوبة غفلةورد

رحمك الله  يا  ابا ليث واسكنك فسيح جناته
كل الاخوه الزوار نرجو منكم التسجيل والمشاركه بكل ما تبونه وما هو مفيد في اي منتدى من المنتديات التي تناسبكم ويا ريت كل واحد فيكم يكتب عن مدينته او قريته ولق انشئنا منتدى خاص في الساحات الاردنيه اسمه المدن والقرى الاردنيه مع تحياتنا لكم الاداره
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» القدم السكري
الإثنين ديسمبر 05, 2011 9:03 am من طرف hishamalbetar

» الام في البطن واسهال بعد الاكل مباشرة
الأربعاء أغسطس 10, 2011 2:01 am من طرف حسن حسون

» اضرار الانترنت
الأربعاء يوليو 13, 2011 3:14 am من طرف مخاوي الذيب

» اسماء بنات 2011
الأربعاء يوليو 13, 2011 2:46 am من طرف مخاوي الذيب

» ضربة بالراس
الخميس يوليو 07, 2011 11:28 pm من طرف زائر

» عمل جزئي
الخميس يونيو 30, 2011 12:43 am من طرف زائر

» المناصير أغنى الأثرياء الجدد على قائمة فوربس
الإثنين أبريل 04, 2011 2:17 am من طرف البدوي المتلثم

» بالصورة وعلى دوار الرئاسة اعتصام .. نعم للفساد .. لاللاصلاح !
الإثنين أبريل 04, 2011 2:12 am من طرف البدوي المتلثم

» البرادعي : سنعلن الحرب على إسرائيل إذا هاجمت غزة
السبت أبريل 02, 2011 5:27 am من طرف البدوي المتلثم

» نصيب عائلة مبارك من تصدير الغاز لإسرائيل في مأمن
الجمعة أبريل 01, 2011 10:47 pm من طرف البدوي المتلثم

» زاهية دهار من "مرافقة رجال" إلى سيدة أعمال ناجحة
الجمعة أبريل 01, 2011 10:45 pm من طرف البدوي المتلثم

» فساد سعيد بوتفليقة يهدد حكم أخيه
الجمعة أبريل 01, 2011 10:41 pm من طرف البدوي المتلثم

» الفيس بوك.. وغضب والزوجات!!
الخميس مارس 31, 2011 6:01 pm من طرف البدوي المتلثم

» سيدة سوريه تهاجم سيارة الأسد عقب مغادرته مجلس النواب(فيديو)
الخميس مارس 31, 2011 5:19 pm من طرف البدوي المتلثم

» جريدة الأهرام المصرية تنشر رسمًا يسىء للقرآن
الخميس مارس 31, 2011 5:15 pm من طرف البدوي المتلثم

» زلزال في المغرب بسبب ظهور شقيقة الملك شبه عارية
الأربعاء مارس 30, 2011 2:07 am من طرف البدوي المتلثم

» مصادر سياسيه تنفي لسرايا قرار منع المسيرات المؤيده للملك
الأربعاء مارس 30, 2011 2:05 am من طرف البدوي المتلثم

» الحسبان: ضبط موظفين في وزارة الصحة يتقاضون رواتب من دون عمل
الأربعاء مارس 30, 2011 2:02 am من طرف البدوي المتلثم

» موقع اللجنة المركزية للمتقاعدين العسكريين يتعرض للقرصنة
الأربعاء مارس 30, 2011 2:01 am من طرف البدوي المتلثم

» المذيع عدنان الزعبي مديرا عاما للتلفزيون الاردني
الأربعاء مارس 30, 2011 1:59 am من طرف البدوي المتلثم

» وطن يستغيث
الأربعاء مارس 30, 2011 1:58 am من طرف البدوي المتلثم

» عبيدات وشبيلات وشخصيات وطنية تؤكد: الأمن الوطني لا يتحقق باستخدام العصا الغليظة
الأربعاء مارس 30, 2011 1:54 am من طرف البدوي المتلثم

» استنادا لقرار سوري بمنع دخول زيوت المحركات إلى العراق وتركيا عبر سوريا سوريا تمنع دخول بضاعة أردنية مصدرة إلى لبنان بالترانزيت خسائر فادحة تتكبدها الشركة الأردنية المصدرة والشاحنات على الحدود منذ ٨ أي
الإثنين مارس 28, 2011 8:20 pm من طرف البدوي المتلثم

» ياإخواننا في الكويت لاتتهاونوا، ياأبناء عائشة وعلي وفاطمة الأمر جلل فخذوا حذركم، إنهم مجوس أنجاس
الإثنين مارس 28, 2011 5:33 pm من طرف البدوي المتلثم

» خمسون مليار دلار !!! لك الله يا شعب اليمن
الإثنين مارس 28, 2011 5:29 pm من طرف البدوي المتلثم

» وثيقة حقوق المواطن /الاردنية 2011 ...
الإثنين مارس 28, 2011 5:22 pm من طرف البدوي المتلثم

» شاهدوا مقابلة الامير الحسن : الملك يحترم الدستور ويطالب بجمع الصفوف ويدعو للاصلاح
الإثنين مارس 28, 2011 5:17 pm من طرف البدوي المتلثم

» عمرو موسى ينفي وصفه القذافي بـ(الحمار)
الإثنين مارس 28, 2011 5:09 pm من طرف البدوي المتلثم

» رئيس الوزراء الاسبق احمد عبيدات : رياح التغيير بدأت تهب على وطننا ...
الإثنين مارس 28, 2011 5:04 pm من طرف البدوي المتلثم

» من قلم : خالد حسن,,,,,فتاة إسمها ياسمين
الأحد مارس 27, 2011 7:29 pm من طرف البدوي المتلثم

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 73 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو hishamalbetar فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 1882 مساهمة في هذا المنتدى في 1852 موضوع
سحابة الكلمات الدلالية
مدينة صويلح اسماء العالم جمال الكرك الدم التي الذهب علاج وشلال المدارس العدوان المنهمر الشيخ سلطان تزيد نهيان نزول القاضي ماجد الاردن ملكة اربد مناسف عرين

شاطر | 
 

 النقد الأدبي وفلسفة التأويل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البدوي المتلثم
Admin
Admin


عدد المساهمات : 1381
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 08/07/2008

مُساهمةموضوع: النقد الأدبي وفلسفة التأويل   الجمعة يوليو 31, 2009 8:01 pm

عبدالله خلف العساف*

التأويل ليس تفسيراً للنص أو للمنتَج الإبداعي فحسب، وإنما هو وسيلة للحُكم عليه والوصول إلى نتائج ثابتة تنسجم والإيديولوجيا التي تقف وراء هذا التأويل. من هنا فالانتماء الإيديولوجي أو الفكري أو الفني هو الذي يحدّد اتجاه التفسير والقراءة والحكم. وهو - أعني التأويل- من جهة أخرى توجيه للمنتَج الإبداعي بحسب الإيديولوجيا التي ينتمي إليها القارئ / الناقد.
وبناء على هذا فالتأويل لا يتوقف عند الدلالة الظاهرة في المنتـَج، وإنما يبحث فيما وراء ذلك من عمقٍ يسعى هذا المنتَج للوصول إليه.
وقد بات من الواضح أن هناك في تاريخ النقد اتجاهات متناقضة، ومذاهب متباينة وباحثين يمتلكون نظريات تقع على الضفة الأخرى من نظريات يحملها آخرون. فهناك من يؤول النص أو المنتَج الإبداعي بناء على (الموقف الأخلاقي) الذي يطرحه بغضِّ النظر عن جمالية الشكل الفني. وهناك من يؤوله ويحكم عليه بناء على (القيمة الفنية) التي يقدمها بغضِّ النظر عن القيمة الأخلاقية أو الفكرية. ولو نظرنا إلى الأمر من زاوية أخرى نجد أن هناك من يربط (جمال المنتَج الإبداعي) وعظمته بما يقـدمه من (نفعية مباشرة) للفرد والمجتمع، فيساهم في عملية (التثقيف والوعظ والتعليم). وكلما ابتعد الفن عن هذا الهدف كان فناً قبيحاً ومستهجَناً حتى لو تميّز شكله الجمالي بالجدة والتفرد. وتتجه (زاوية الرؤية النقدية) لدى هؤلاء إلى محتوى المنتَج، فيدفعهم ذلك إلى تشريحه بعزلٍ قسري لجزئياته وعناصره الأساسية المكوّنة له. ومن خلال ذلك الموقف (فالقيمة الجمالية) للمنتَج ترتبط بمساحة الوعظ المتموضع فيه مهملين قصداً أيَّ قيمة فنية للشكل الجمالي. وفي المقابل هناك من يؤول جمال المنتَج الإبداعي بغياب النفعية عنه. فلو حمل هذا المنتج نفعاً ما مهما كان حجمه أو مستواه، فهو كفيل بإسقاط سـمة الإبداع عنه. لأن الجميل يؤول في الفن - من منظور هذا الاتجاه - من خلال قدرته على (ممارسة اللعب والترف الفكري).
من هنا نستطيع أن نفسر مثلاً: لماذا يَعتبر فريقٌ من النقاد أن (جمال الفن) في قربه من الناس وطرحه لمشاكلهم بغض النظر عن أي اعتبارات فنية أخرى، بينما يعتبر آخرون أن هذا النوع من الفن هو (فن رؤية لا رؤيا)، و(فن نسخ وتسجيل لا تشكيل)، ولذلك هم يصنفونه ضمن (الفن القبيح) أو في أحسن الأحوال يخرجونه من هذا الفن إلى حقول أخرى. وهذا يفسر أيضاً: لماذا تختلف مدرستان فنيتان في قراءة ظاهرة إبداعية واحدة، بل إنهما تتناقضان في قراءتهما لنفس الظاهرة. وتنضوي أغلب النظريات النقدية - في تأويلها للإبداع - ضمن هذين الاتجاهين.
ويمكن التمثيل لما تقدّم الشاهد التالي من النقد العربي الحديث. إن مقولة قدامة بن جعفر (الشعر هو الكلام الموزون المقفى الذي يدل على معنى) تعني أن أي نص يقترب من هذا المفهوم هو نص جميل وما سواه قبيح. وقد اتكأ (نقاد الرؤية) على هذه المقولة في رفضهم الصريح للحداثة - التي بدأت في نهاية الأربعينيات وبداية الخمسينيات مع بدر شاكر السياب ونازك الملائكة وسعدي يوسف مروراً بمجلة شعر ويوسف الخال وأدونيس وخليل حاوي - ليس بسبب الوزن والقافية، فأغلب شعر التفعيلة الذي ظهر في ذلك الحين كان موزوناً ومقفى ويدل على معنى، وإنما إلى خروجه عن المألوف الذي أثبته قدامة في تعريفه للشعر قبل أكثر من ألف سنة. وقد كثُر الحديث آنذاك - أعني في فترة الخمسينيات واستمر حتى نهاية الستينيات من القرن الماضي - على الغموض وارتباطه بالإبهام، وإلغاء هؤلاء النقاد - من ثَمَّ - لكل مفاهيم الحداثة التي تم طرحها، ورافقت صعود شعر التفعيلة، وقصيدة النثر (ممثلة بمحمد الماغوط وإنسي الحاج وفيما بعد نزيه أبو عفش، ورياض الصالح الحسين ). في المقابل ظهر اتجاه آخر يناقض اتجاه الرؤية في النقد رافق صعود الحداثة، وروّج لها يرى أن الشعر الذي يلتزم (بمقولة قدامة سالفة الذكر ) هو ليس شعراً، وليس له علاقة به من قريب أو من بعيد. وهو يدخل ضمن النظم، ولايوجد ارتباط بينه وبين الشعر سوى الوزن والقافية. وهذان العنصران برأي هؤلاء مهمان، ولكنهما لا يجعلان من النص شعراً. فالشعر يعتمد على الصورة والغموض الفني والتخييل الإبداعي والإيقاع. وقد دفع هذا الفهم للنقد إلى الذهاب بعيداً، فاعتبر أن محمود درويش ليس شاعراً، وما هو سوى خطيب مفوّه يحرّض الجماهير على مقاومة الاحتلال. وهذا دور كبير يحسب له تاريخياً دون أدنـى قيمة فنية يمكن أن تشمله أو تخصّه. وسوف ينتهي أثر شعره بانتهاء الظاهرة التي عكسها. وسوف تنتهي قيمة نصوصه التي كُتبت عن (أطفال الحجارة) مثلاً بانتهاء ثورتهم على المحتل، وهكذا. وينسحب هذا الحكم على سليمان العيسى وأحمد دحبور وأكثر من ثلاثة أرباع الشعراء العموديين في العصر الحديث.
نقول: ومن أجل فهم هذه الإشكالات المتناقضة العميقة في تأويل المنتَج الإبداعي أنا أعتقد أنه على من يتعاطى مع حقل النقد بعامة، والنقد الأدبي بخاصة أن يُلمَّ بالمواقف الفلسفية والجمالية عبر العصور ؛ لأن ذلك يخدم الناقد في تحديد قراءاته لمفاهيم التأويل المختلفة للمنتَج الإبداعي. ويستطيع من ثم تفسير كافة المواقف المختلفة للتناقضات الظاهرة بين قراءة المدارس النقدية والباحثين عبر التاريخ. فالمعرفة الدقيقة للأصول الفلسفية والجمالية تساعد الناقد على التأويل الدقيق لمصادر الاختلاف والاتجاهات المتناقضة من سقراط وأفلاطون وأرسطو إلى أفلوطين والمدارس النقدية في القرون الوسطى حتى العصر الحديث، إلى جانب المواقف المختلفة والنظريات التي يتبناها نقادنا في العصر الحديث .
ونحن نزعم أن الإلمام بهذه الأصول يُسهم في فتح المجال واسعاً أمام الناقد، وكذلك المبدع لتفسير كافة المواقف الملتبِسة في النقد، وكذلك الإجابة عن الأسئلة التي تكمن وراء اختلاف النظريات والمواقف النقدية عبر العصور، إلى جانب أن ذلك يساعد الناقد على تحديد موقعه في الحركة النقدية، وفوق كل هذا وذاك يُغني ثقافة الناقد والمبدع معاً.
إن قراءة مركّزة لمواقف الفلاسفة وعلماء الجمال والنقاد عبر التاريخ تضع الدارس أمام حقلين كبيرين مـن مشكلة الفن كانا المرتكز الأساسي لتطور كلٍّ من "الَمَثل الجمالي" و"النقد الأدبي" وبلورتهما ،كما كانا وراء تطوّر العلاقـة الوثيقة بينهما، وكانا من ثم وراء كافة أنواع التأويل الذي تبنّـته المواقف والمذاهب النقدية والتيارات الفكرية والاتجاهات في النقد عبر العصور.
برأينا أن (التأويل) يدخل ضمن الفلسفة. و(الفلسفة) علم شمولي يقرأ الظاهرة من خلال تكامل عناصرها. وكذا (علم الجمال) لا يقوّم الظاهرة الإبداعية إلا من خلال تفاعل خلاّق بين كافة عناصرها، وينسجب ذلك على العلاقة التفاعلية بين (القيمة الجمالية) و(الشكل الجمالي). فالقيمة تبقى مجرّدةً ذات طابع ذهني لو تم تجريدها من إطارها الذي وُلدت فيه وهذا ما فعله الاتجاه الأول، وبالمقابل الشكل يكون مفرغاً جافاً لا قيمة له دون عكسه لمجموع القيم التي يجسدها.
نحن مع التفاعل الخلاق بين كافة عناصر المنتَج الإبداعي، وهو الذي يفرض على الناقد زاوية الرؤية التي يجب عليه أن يقرأه بها ومن خلالها. ونحن أيضاً مع الإفادة من كافة المناهج النقدية لو كانت تخدم التأويل العلمي لقراءة النص.
لعل ما أردنا أن نبيّنه - في قراءتنا المقتضبة لحقل التأويل في النقد - أن يفتح المجال واسعاً أمام تفسير إشكالات التأويل المختلفة في قراءة المنتَج الإبداعي الأدبي والتشكيلي.

*ناقد سوري

نشر في شبكة (سعوديون) بتاريخ 16-12-2008
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://jordan.ahlamuntada.info
 
النقد الأدبي وفلسفة التأويل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الساحات الاردنيه :: الساحات الادبيه :: اقلام ادبيه-
انتقل الى: